تكنولوجيا

هجوم تخريبي على سيارة ذاتية القيادة من Waymo

في سان فرانسيسكو، تعرضت سيارة ذاتية القيادة تابعة لشركة Waymo لهجوم من قبل مجموعة من المُخرّبين مساء يوم السبت.

بحسب لقطات الفيديو وشهود العيان، قام المهاجمون برسم جداريات على السيارة قبل تحطيم نوافذها وإلقاء الألعاب النارية في الداخل. واشتعلت النيران في السيارة واحترقت قبل أن تصل فرق الإطفاء لإخماد الحريق.

لم يكن هناك ركاب داخل سيارة Waymo عندما تعرضت للهجوم، ويُعتقد أنه لم يُصب أي من المارة في الحادث.

ونشرت إدارة الإطفاء صورًا لبقايا سيارة جاكوار I-Pace ذاتية القيادة، مُضيفة أن الألعاب النارية هي التي أشعلت الحريق.

ولم يتضح بعد ما إذا كان هناك حدث معين دفع الحشد لمهاجمة السيارة، أو ما إذا كان الحادث مخططًا له مسبقًا بأي شكل من الأشكال.

وقالت شركة Waymo في تصريح لوسائل الإعلام أنّها «تتعاون مع مسؤولي السلامة المحليين»، مضيفة أنها ستواصل تشغيل خدمة مشاركة الرحلات ذاتية القيادة في المدينة.

وتختبر الشركة المملوكة لـ ألفابت، الشركة الأم لـ جوجل، سياراتها ذاتية القيادة في شوارع سان فرانسيسكو منذ سنوات عديدة، وحصلت مؤخرًا على إذن لبدء فرض رسوم على الركاب كجزء من خدمة تجريبية لمشاركة الرحلات.

يأتي حادث يوم السبت بعد أسبوع من اصطدام سيارة ذاتية القيادة تابعة لشركة Waymo بدراجة في سان فرانسيسكو، مما تسبب في إصابات طفيفة لراكب الدراجة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى