وزير الخارجية يتوجه لإسبانيا في زيارة تستهدف التشاور حول مستجدات القضية الفلسطينية

أدلى السفير أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي ومدير إدارة الدبلوماسية العامة بوزارة الخارجية، بتصريح حول توجه وزير الخارجية سامح شكري صباح يوم الأحد الموافق ٢ يونيو الحالي إلى العاصمة الإسبانية “مدريد” في زيارة تستهدف متابعة التشاور الوثيق بين مصر وإسبانيا حول تطورات القضية الفلسطينية، خاصة فيما يتعلق بالأحداث في غزة وجهود تعزيز الاعتراف الدولي بالدولة الفلسطينية المستقلة. كما سيتم خلال هذه الزيارة بحث كافة جوانب العلاقات الثنائية بين البلدين.

 

وزير الخارجية يتوجه لإسبانيا في زيارة تستهدف التشاور حول مستجدات القضية الفلسطينية

 

وأشار السفير أبو زيد إلى أن البرنامج يتضمن عقد مشاورات سياسية واسعة برئاسة وزير الخارجية سامح شكري ووزير خارجية إسبانيا “خوسيه مانويل ألباريس”، بالإضافة إلى لقاء مع رئيس حكومة إسبانيا “بيدرو سانشيز” لبحث دور إسبانيا في دعم جهود وقف الحرب في غزة واستئناف التسوية السياسية للقضية الفلسطينية على أساس حل الدولتين. سيتم التأكيد خلال هذه اللقاءات على مواقف إسبانيا التاريخية المؤيدة للقضية الفلسطينية، بما في ذلك اعترافها الأخير بالدولة الفلسطينية.

 

وأشار المتحدث باسم وزارة الخارجية إلى أن مناقشات وزير الخارجية ستشمل متابعة التعاون في عدة مجالات مهمة بين مصر وإسبانيا، مثل التعاون الاقتصادي وجذب الاستثمارات الإسبانية إلى مصر، بالإضافة إلى تنسيق جهود مكافحة التحديات المشتركة في منطقة المتوسط، بما في ذلك قضية الهجرة غير الشرعية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى